منتديات نوميديا

منتدى حواري فكري لكل الأمازيغ
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 معالم أثرية تتحول الى قمامة في مدينة تبسة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 11
تاريخ التسجيل : 11/06/2009

مُساهمةموضوع: معالم أثرية تتحول الى قمامة في مدينة تبسة   الإثنين يونيو 15, 2009 5:57 pm

هكذا تكون ذاكرة الامة محل اهمال وطمس وتحقير بينما تنفق اموال ضخمة على تفاهات تنسب الى الثقافة والثقافة منها براء

هذا الروبورتاج نشرته جريدة الخبر الجزائرية



خلّف الرمي الفوضوي للقمامة المنزلية والتجارية في كل أحياء عاصمة ولاية تبسة، التي تعاقبت عليها حضارات قديمة ضاربة في أعماق التاريخ، وضعية كارثية للبيئة والمحيط، جعلت من مدينة أثرية جميلة تفقد رونقها الطبيعي، بالرغم من إقرار أكثـر من 3 مناطق للتوسع السياحي.
تتوفر الولاية على 23 معلما أثريا مصنّفا عالميا تشهد على تعاقب الحضارات عليها مثل المسرح الروماني،الكنيسة المسيحية، معبد مينارف، قوس النصر، معصرة بن رزقان وغيرها قد تشكل أرضية لقطب سياحي يجلب مئات السياح من جميع أنحاء العالم.
إلا أن هذه المعالم الأثرية تتعرض للنهب ولكل أنواع الاعتداءات، لاسيما تلك الواقعة وسط المدينة؛ حيث تتجمع بها كميات كبيرة من النفايات التي يخلفها الباعة المتجوّلون وبعض المواطنين متجاهلين القيمة التاريخية لها مما يشوه منظرها تماما، في ظل غياب استراتيجية وإجراءات طموحة وفعالة للحفاظ على هذا التراث باعتباره ذاكرة للتاريخ ناهيك عن عمليات السرقة التي تعرض لها عدد من القطع الأثرية.
وفي هذا الصدد تمكنت مصالح أمن تبسة من إحباط عدة عمليات لتهريب هذه القطع إلى الدول الأوروبية مرورا بالأراضي التونسية، بالإضافة إلى تحول عدد من هذه المعالم التاريخية إلى ملجأ للمنحرفين و أوكار لتعاطي المخدرات. وعلى خلفية هذه المشاكل طالب المختصون في علم الآثار ورؤساء الجمعيات والمواطنون الجهات المعنية بإجراءات ملموسة لحمايتها من جناية الاغتيال مع سبق الإضرار والترصد، سيما بعد تجميد مشاريع الترميم على خلفية جهل قواعد هندسة ترميم الآثار والمعالم التاريخية.
من جهة أخرى وتطبيقا للقانون رقم 98/04 المتعلق بطرق وكيفيات حفظ وتثمين التراث بالجرد الترميم والحماية، قامت، حسب التقرير الإخباري لقطاع الثقافة بولاية تبسة، الذي تحوز ''الخبر'' نسخة منه، مصلحة التراث الثقافي بمديرية الثقافة بالتنسيق مع الديوان الوطني لتسيير واستغلال الممتلكات الثقافية المحمية بحراسة المواقع الأثرية وتنظيفها وحمايتها. غير أن هذه الإجراءات تبقى دون فعالية في غياب استراتيجية شاملة تنطلق من مبدأ أن هذه المعالم الأثرية قطب اقتصادي وعامل من عوامل زيادة الثروة المضافة.
وأشار السيد جمال بلقاسم، رئيس بلدية تبسة، أنها ستخصص ورشتين من 16 شابا ستوكل لهم مهمة تنظيف محيط المعالم الأثرية القديمة ناهيك عن بداية فعلية لتنقية صور المدينة العتيقة من القمامة الفوضوية، بالرغم من الإمكانات المحدودة. كما سيشكل تحويل بعض تجهيزات مركز الردم لفائدة البلدية انطلاقة حقيقية لتحقيق آمال السكان في رد الاعتبار لعديد الفضاءات المفتوحة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://numidia.hisforum.com
 
معالم أثرية تتحول الى قمامة في مدينة تبسة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نوميديا :: المنتدى العام :: منتدى اللغات :: منتدى الحوار الفكري :: منتدى التراث والحضارة :: منتدى الاسفار والرحلات-
انتقل الى: